قبل 5 أيّام من انطلاقها: منار السكندراني ينسحب من الانتخابات التشريعية الجزئية بألمانيا

أكّد رجل الأعمال والقيادي السابق في حركة النهضة، منار السكندراني، انسحابه من الانتخابات التشريعية الجزئية بألمانيا المقرّر اجراؤها أيّام 15 و16 و17 ديسمبر الجاري.

وأفاد منار السكندراني في تصريح لحقائق أون لاين، اليوم الأحد 10 ديسمبر 2017، أن انسحابه كان بدافع شخصي منه وجاء تغليبا للـمصلحة الوطنية ولضمان عدم تشتت الأصوات الانتخابية خصوصا مع ترشح مجموعة من الشباب، معبرا عن دعمه لهم.

وبخصوص المترشح الذي سيسانده، قال منار السكندراني إنه “يساند المترشح المؤمن بالمصالحة الوطنية كمسار أساسي وركيزة لتمثيل الجالية التونسية على أكمل وجه على أن يكون مطلعا على وضع الجالية التونسية في ألمانيا ومتقنا للغتها، حتى يضمن التواصل مع الجيل الثاني والثالث هناك، وأن يكون في علاقة حسنة مع مسيري الدولة في تونس وألمانيا ومع الأحزاب والجمعيات الوطنية ومتفرغا للقيام بالواجب تجاه تونس أولا والمواطنين بالخارج ثانيا”.

وأكد السكندراني أن انسحابه لن يثنيه عن العمل من أجل الجالية الألمانية، معتبرا أنه منتخب انتخابا دائما للدفاع عن حقوق كل مواطن تونسي.

وتتوقف الحملة الانتخابية للانتخابات التشريعية بألمانيا يوم الاربعاء 13 ديسمبر ويكون يوم الخميس 14 ديسمبر هو يوم الصمت الانتخابي، على أن تنطلق الانتخابات يوم 16 ديسمبر وتنتهي في السابع عشر من نفس الشهر.

عن tunisiansecrets

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*