صرح أمس الكاتب الصحفي عبد الباري عطوان، عبر مقطع فيديو نشره، على صحيفته الالكترونية “رأي اليوم”، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اتصل قبل الاعلان رسميا عن قراره بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل، بكل من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، والعاهل الأردني عبد الله الثاني، محمود عباس، والملك السعودي سلمان.
وأكد أن ترامب اتصل بهم لكي يتحدث إليهم كتابعين ليس ليستشيرهم، وليقول لهم “سوف أنقل السفار الأمريكية إلى القدس”.
واستغرب عطوان من موقفهم بعد تلقي المكالمة خُصوصا لخنوعهم، وعدم معارضته، وفق تعبيره.