الحوار التونسي رمز إعلام الدعارة..هذه صورة مما يمرر لعائلاتنا في القنوات التونسية!

اندهش المشاهد التونسي عندما شاهد قناة المجون والدعارة “الحوار التونسي” يوم الأحد الماضي عندما مرر صاحب القناة مشهدا لا يصدر إلا من “الكلوشارات” في الشارع بدعوى الفكاهة وإضحاك المشاهدين.

هذا العمل الذي قام به سامي الفهري يدل على أن هذه القناة لها أجندا خارجية تتمثل في نشر اللفساد والإنحلال الأخلاقي داخل المجتمع التونسي المحافط المعروف بالإعتدال في الأمور كلها.

وهنا نتسائل …أين الـ “الهايكا” من كل هذا …لماذا لم تتخذ أي إجراء عقابي ضد قناة المجون والدعارة؟

وهل دور الاعلام المساهمة في بناء المجتمع ام تفكيك الاسرة ونشر الانحلال الاخلاقي!؟

عن tunisiansecrets

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*